صحيفة وول ستريت جورنال تكشف عن عزم السلطات السعودية مصادرة مبلغ خيالي من أموال المحتجزين

كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن خطط للسلطات السعودية تهدف إلى مصادرة أرصدة وأموال تابعة للمحتجزين بتهم ​الفساد تبلغ قيمتها ما يقارب 800 مليار دولار.

ونقلت الصحيفة الأمريكية، أمس الثلاثاء، عن مصدر وصفته بالمقرب من الحكومة “إن السلطات السعودية تعتزم مصادرة مبالغ تتراوح بين 2 و3 تريليون ريال (ما يعادل نحو 800 مليار دولار)”، مشيرا إلى أن كافة الأرصدة المصادرة من المعتقلين بتهمة الفساد ستصبح ملكا للسعودية.

وذكرت الصحيفة أن حملة مكافحة الفساد في السعودية أدت إلى اعتقال أكثر من 60 شخصا، من بينهم أمراء وموظفون ورجال أعمال ومسؤولون رفيعو المستوى، مضيفة أن البنك المركزي السعودي جمد حسابات مصرفية للأشخاص المتهمين، لكنه لم يوقف عمل شركاتهم.

وأوضحت الصحيفة أن هذه الخطوات هي بداية لحملة اعتقالات واسعة تهدف إلى اجتثاث الفساد من المملكة، مشيرة إلى أن التحقيق لا يزال جاريا في مراحله الأولية.

وحسب المعلومات المتوفرة لدى “وول ستريت جورنال”، فإن جزءا كبيرا من تلك الأرصدة يُحتفظ بها في الخارج، الأمر الذي سيعقّد محاولات إعادة الأموال إلى السعودية، لافتة إلى أن المملكة سيكون بمقدورها تجاوز صعوبات مالية تواجهها، حتى ولو استطاعت الحصول فقط على جزء يسير من هذه الأموال.

وختمت الصحيفة مقالتها قائلة إن الفترة الطويلة من أسعار النفط المتدنية أجبرت الحكومة السعودية على الاقتراض من السوق الدولية والتوجه للسحب من احتياطياتها الدولية، التي راكمتها خلال فترات ازدهار أسعار النفط. (روسيا اليوم)

تصنيفات: الأخبار الاقتصادية

وسوم: ,,,,