موقع “اسرائيل نيوز 24 “: ’إسرائيل’ والسعودية شيطان مشترك في محور مشترك

 

رأى المسؤول السابق في جهاز “الموساد” والمؤرخ جاد شيمرون أن “ما يجمع السعودية بـ”إسرائيل” هو كونهما “الشيطان المشترك”، وقال إن كيان العدو “يعد دولةً متقدمةً وعلمانيةً بينما تعتبر السعودية دولة محافظة ومتخلِّفة، ولا يجمعهما أي شيء في هذا الإطار”.

وأكد شيمرون في مقابلة مع موقع “اسرائيل نيوز 24 ” ان قطار تطبيع العلاقات بين “اسرائيل” والدول العربية انطلق، مشيرا إلى “أن السعودية هي محرك هذا القطار”، وقال “لا شيء مشترك بين “إسرائيل” والسعودية، اسرائيل هي دولة متقدمة غربية علمانية الى حد ما، السعودية هي دولة محافظة ومتخلفة وعدا عن النفط لا يملكون شيء، ومن يقود اقتصادهم هي العمالة الأجنبية”.

وأوضح أنه “كل ما لمسته اليد السعودية فشل وخرب. لقد دعموا “المعارضة السورية” وفشلت، وتدخلوا في اليمن وفشلوا، ربما نجاحهم الوحيد هو في لبنان حيث يتحكمون اقتصاديا”، مضيفا “لقد ادركوا ضرورة تغيير اتجاههم بعد ان توالت هزائمهم”.

وقال شيمرون : “هناك شيطان مشترك يتمثل بمحور مشترك، وكما ذكرت من الناحية السياسية لا شيء مشترك. ولكن عندما يكون العدو مشتركا نتعاون من أجل هزيمته”.

وفي رد على سؤال حول سرية العلاقات السعودية الاسرائيلية، قال شيمرون : “في الشرق الأوسط يمنع أن نقول أن هناك أمر غير محتمل. في الشرق الأوسط كل شيء محتمل”.

وأكد شيمرون “كان هناك تعاون في الماضي ولكنه انحصر بأمور معينة فقط، العلاقات الاقتصادية بين “اسرائيل” و دول الخليج قائمة منذ سنين”، مضيفا “بإمكانك شراء منتجات غذائية إسرائيلية في السعودية وقطر والبحرين، ويمكنك شراء الموز الاسرائيلي في الرياض، وشرب المياه المحلاه الإسرائيلية الصنع في السعودية، ولكن دون أوسمة، هذا ليس بجديد”.

وتابع شيمرون “هناك اسس اقتصادية وعسكرية، ربما يقول شخص ما أنه حان الوقت لتوحيد الجهود وضرب ايران. لأنه كما تعلم يوجد تحالف يدعو الى إعادة التفاوض على الاتفاق النووي من جديد، والولايات المتحدة من بينها”، مشيرا إلى أن اسرائيل رفضت الاتفاق النووي، وكان مطلبها اعادة التفاوض على الاتفاق.

وأكد شيمرون أنه لن يكون هناك حربا مباشرة، وقال “لست واثقا أننا سنرى مواجهة عسكرية مباشرة، بنظري ستأتي الحرب عن طريق أذرعها، وبالوكالة، كما يتم في سوريا ولبنان وفي كل مكان يتواجدون فيه، وبالطبع إنهم سيعملون ضد حزب الله”.

كما تحدث شيمرون عن التعاون بين “إسرائيل” والسعودية، وقال إن “تحطمت سفينة تابعة للبحرية الاسرائيلية على شاطئ في السعودية عام 1981، وفي عام 1973 عندما قامت طائرة سعودية بالهبوط في مطار إسرائيلي، وتم إرجاعها دون إثارة الموضوع”.

وتحدث شيمرون خلال اللقاء عن احتمال أن تنضم اسرائيل للتحالف العسكري الذي تقوده السعودية، وأكد أنه “على الرغم من أن المجتمع العربي والدول العربية تفهم اليوم أن المثل القائل “عدو عدوي صديقي” صحيحة، الا أنه في الوقت الراهن، فإن أي تحالف بين اسرائيل ودول عربية ينحصر فقط بالأقوال”.

تصنيفات: الأخبار العالمية

وسوم: ,,,,,