رئيس هيئة الأركان الإيرانية: لن نسمح لأحد بالاقتراب من قوتنا الدفاعية والصاروخية.

أكد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري أن الجمهورية الإسلامية لن تسمح لأحد بالاقتراب من حريم قدراتها الدفاعية والصّاروخية.

وأصدر رئيس هيئة الأركان العام للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري بيانا بمناسبة بداية عشرة الفجر المباركة والذكرى السنوية التّاسعة والثلاثين لانتصار الثورة الإسلامية، حيث بارك لقائد الثورة الإسلامية، والشعب الإيراني وانصار الثورة الإسلامية انحاء العالم بهذه المناسبة الغرّاء.

وشدد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية في رسالته على أهمية التبعية المطلقة لولاية الفقيه، وتعزيز الوحدة، والمقاومة الوطنية، والتواجد الواعي للشعب في مختلف الساعات، بوصفها اهم أسباب نجاح وعزة الشعب الإيراني في المضي بأهدافه وتحقيق شعارات الثورة الإسلامية المقدسة.

كما نوه اللواء باقري الى ضرورة ان تعمد كل الأجهزة خصوصا أصحاب وسائل الاعلام وبشكل مسؤول وجهادي لمواجهة وإحباط مؤامرات العدو الذي يسعى لإثبات عدم جدوى النظام وتضخيم نقاط الضعف وتحجيم إنجازات الثورة الإسلامية؛ داعيا الى العمل على رفع مستوى ثقة الشعب بالثورة الإسلامية ونظام الجمهورية الاسلامية في ايران.

وأكّد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية على انه وفي ظل توجيهات قائد الثورة الإسلامية الامام الخامنئي فإنه يجب الانتباه في هذه المرحلة أكثر من أي مرحلة سابقة ورصد التحركات العدائية للفرعون الأمريكي والكيان الصهيوني وأتباعهم في المنطقة والعالم، وقال : لن نسمح لأحد بالاقتراب من حريم الاقتدار الدّفاعي والصاروخي لبلادنا.

وشدد اللواء باقري في نهاية كلمته على استعداد كل القوات المسلحة الإيرانية لمواجهة الأعداء بشكل قاطع وبما يدفعه للندم، والمضي في مسيرة تعزيز القدرات الدفاعية وتطوير قوة الرّدع الإيرانية.

تصنيفات: الأخبار العالمية

وسوم: ,,,