“القناة العاشرة” للعدو الصهيوني: النظام السعودي أعطى الضوء الأخضر لترامب للاعتراف بالقدس عاصمة لـ”اسرائيل”

 

 كشفت “القناة العاشرة” للعدو الصهيوني أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة واشنطن من “تل أبيب” إلى مدينة القدس المحتلة جرى بالتنسيق مع بعض الدول العربية، مؤكدة أن السعودية أعطت الضوء الأخضر لترامب للاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الإسرائيلي.

وقالت القناة، إن “الدول العربیة تحذر من التصعید لكن الفلسطینیین من يدفعون ثمن التغیرات الكبرى في المنطقة”، مبینة أن کلاً من السعودیة ومصر أعطیتا ترامب الضوء الأخضر لتنفیذ قراره ونقل السفارة الأمریكیة إلى مدینة القدس، تمهیداً للقرار الكبیر بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائیل”.

وأضافت أنه “من المؤکد أن إعلان ترامب المتوقع للاعتراف بالقدس وبدایة إجراءات نقل السفارة الأمریكیة إلى القدس، والتی یعتقد البعض أنها قد تشعل المنطقة، لم یكن ممكنا أن یتم دون التنسیق مع السعودیة ومصر، فالفلسطینیون، یدفعون ثمن التغییرات الكبرى في المنطقة”.

وأقرّ الکونغرس 1995 قانونا ینص على “وجوب الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائیل”، ویطالب بنقل السفارة إلیها. إلا أن الرؤساء الأمريكيين المتعاقبين دأبوا بصورة منتظمة على توقيع أمر تأجیل نقل السفارة مرتین سنویا.

تصنيفات: الأخبار العالمية

وسوم: ,,,,,